سياسة الخصوصية وشروط الاستخدام

حول الموقع:

موقع إي-كتاب E-kitabs هو موقع لتحميل الكتب العربية والمترجمة للعربية مجانا ودون اشتراك او انتظار، كل حقوق الكتب محفوظة لكتّابها ودور نشرها الأصليين، لا يتم حفظ أي من الكتب على سيرفرات الموقع وإنما نقوم بتوفير روابطها فقط هنا، لا نقوم أيضاً بتصوير أو نسخ أو تأمين النسخة الإلكترونية من أي كتاب وإنما نقوم فقط بتجميع الروابط الموجودة على الانترنت لا أكثر، يسعدنا إزالة أي كتاب بناء على اعتراض الكاتب أو دار النشر فقط ارسل لنا بريداً إلكترونياً على العنوان: suggest [at] ekitabs.com. يمكنك أيضاً طلب ازالة المحتوى من نتائج غوغل من خلال طلب DMCA وسنقوم بإزالته في الحالتين.

إخلاء المسؤولية:

الادارة غير مسؤولة عن محتوى اي كتاب موجود في الموقع، والكتب قد تتوافق او لا تتوافق مع توجهات الادارة ويتم نشرها بهدف نشر المعرفة واتاحة المعلومات لا اكثر ولا اقل. لا تقوم إدارة الموقع بتصوير، نسخ، أو تأمين النسخ الإلكترونية من أي كتاب، هدف الموقع هو توفير روابط لكتب موجودة سلفاً على الإنترنت بشكل أسهل وأقل تعقيداً دون ارتهان لوقت المستخدم او وضع حواجز للوصول للمحتوى أو استخدام اعلانات مزعجة. الإعلانات الموجودة في الموقع تهدف لتوفير تكاليف الاستضافة لا أكثر ولا أقل.

حقوق النشر:

لا يقصد من الموقع اي خرق لحقوق النشر للكتاب والمؤلفين، وفي حال وجود اي خرق لحقوق النشر لمؤلف ما يرجى مراسلة الادارة من خلال البريد الالكتروني suggest [at] ekitabs.com لحذف الكتاب. القرصنة عمل غير اخلاقي، لا تقم بتحميل الكتاب إن كان باستطاعتك شرائه، وان كان وضعك لا يسمح بشراء كتاب ما وأعجبك بعد أن قراته الكترونياً حاول قدر المستطاع شراءه لدعم الكاتب او المترجم أو دار النشر. شراءك للكتب يدعم هذه الصناعة ويسمح للمزيد من الكتب برؤية النور. الكتب المزالة من الموقع وغير المسموح بعرضها في هذه الصفحة.

لماذا نفعل ما نفعله؟

على الرغم من أن القرصنة عمل غير أخلاقي لا اختلاف عليه إلا أن صعوبة توافر الكتب الورقية في الكثير من الدول العربية، وعدم وصول هذه الكتب إلى تلك الدول، إضافة لوجود الكثير من العناوين الممنوعة أو المفقودة في المكتبات، كل هذه الأسباب تجعلنا نبقي على هذا المشروع حتى الآن.

ندرك تماماً أن للكتّاب حقوق، وأن لدور النشر حقوقها أيضاً، ونعد بأن نحفظ هذه الحقوق بمجرد اعتراض أصحابها.

حتى الآن، نبقي في الموقع الكتب القديمة، الكتب التي توفي مؤلفوها، والكتب المترجمة الكلاسيكية.

هناك بعض الكتّاب الذين يسمحون بتحميل كتبهم مجاناً من خلال الانترنت -سواء اعلنوا عن ذلك في مواقعهم الشخصية أو صفحاتهم على التواصل الاجتماعي- ونعرض كتبهم في الموقع. بالنسبة للكتاب الرافضين لعرض كتبهم على الانترنت وتحميلها مجاناً -سواء اعلنوا عن ذلك في مواقعهم الشخصية أو صفحاتهم على التواصل الاجتماعي- لا ننشر كتبهم على الإطلاق. نحاول العثور على أي محتوى يدل على موافقة الكاتب أو رفضه لتحميل كتبه من الانترنت، وفي حال العثور لا داعي للتواصل مع الكاتب، نزيل الكتب او ننشرها بحسب رغبته.

هل هذا يجعل ما نفعله أخلاقي تجاه صناعة الكتب؟ لا. ولكننا نحاول القيام بالعمل الأخلاقيّ تجاه مستخدم الموقع، لا نرتهن وقته، لا نحمل جهازه أكثر مما ينبغي، ولا نسبب له الأذى. وهذا هو الهدف الفعليّ من بناء المنصة.