لأني أحبك - فاروق جويدة.pdf

شعر

تحميل الملف تسجيل الدخول للإضافة للمفضلة

في حال فشل التحميل اضغط على زر التحميل مجدداً، أو حاول التحميل من متصفح انترنت مختلف.

جرب متصفح Brave لتحميل الملف


دوما ما تشعر بالسعادة عند قراءة شعر الاستاذ فاروق جويدة فإنه يتقن نسج أوجاعنا
يتقن رسم الألم ويبدع بتصوير لحظات الرحيل
..
و يمضي العامُ .. بعد العامَ بعد العامْ
وتسقط بينَنا الأيامْ
رمادُ أنتِ في عيني
بقايا من حريقِ ثار في دمِنَا .. ونامْ
و يمضي العامْ .. بعد العامِ بعد العامْ
فلا أنتِ التي كنتِ
و لا أنا ..فارسُ الأحلامْ